تاريخ الاضافة
الأحد، 25 مايو 2014 08:23:14 م بواسطة karimat
0 303
شرح الصدور قدوم أعدل وال
شرح الصدور قدوم أعدل وال
فادر مدام الأنس صاح ووال
راق الزمان وأسفرت أوقاته
عن طيب أيام وصفو ليالي
والدهر وافى بالمسرة والهنا
وغدا يبشرنا بأحسن حال
والكون قد سطعت أشعة نوره
مذ لاح هذا الكوكب المتلالي
الداوري ابن الداوري ابن الدواري
في دولة الإسعاد والإقبال
وهو البسوم بشاشة يوم الندى
والضيغم العباس يوم نزال
أكرم بها من دولة عباسها
قد جاءنا بالفضل والأفضال
طالت مقالة مادحيه وقصروا
وعليه في مدحي قصرت مقالي
فالناس تطلب العلى لنفوسهم
ولنفسها أطلبته كل معالي
سعدت به الدنيا وقالت أبشروا
بالفيض من إحسانه المتوالي
هو ذو الصدارة كابراً عن كابر
هو شمس إشراقي وبدر كمالي
كم حاجة في النفس قد أملتها
لم تقض حتى حققت آمالي
ماذا على ساقي المنى لو أنه
يوماً نأى عن جفوتي وملالي
آن الأوان وحان إبان العلى
وأبان عن عز وعن إجلال
والحظ قال بملء فيه مؤرخا
نعم القدوم هذا الوال