تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 3 يونيو 2014 10:00:25 م بواسطة حمد الحجري
0 80
خليل لي قلب من الشوق يخفق
خليل لي قلب من الشوق يخفق
ولي مقلة عبري وطرف مؤرق
الاهل يعود اللهو بالجزع ثانيا
أنيقا وهل يلتام شمل مفرق
في أغيد ظامي الموشح أهيف
له النجم عقد والمحاسن قرطق
بديع معاني الحسن كالبدر وجه
فشعشع لكن في دجى الجعد بشرق
أقول وفوق الخد يخفق قرطه
تركت فؤادي مثل قرطيك يخفق
فهل جؤذر الوادي حكاك تلفتا
فشتان جيد عاطل ومطوق
فيا من أعار البدر ضوء جبينه
فأشرق غرب من سناه ومشرق
ويا من ثنى بالتيه عطفا كأنه
قنا ذابل لكن قدك مورق
ترفق بمن في دمعه كاد يغرق
وفي النار من احشائه كاد يحرق
أتطمع في قتلي واني لائذ
بمن خلقه مادب فيه تخلق
هو القاسم السامي إلى كل مفخر
عليه لواء العلم والمجد يخفق
وعيلم علم فاض تيار غمره
فلو خاضه فكر المناظر يغرق
رقيق حواشي الطبع لاثت يد العلى
عليه رادءاً بالفخار ينمق
براحته بحر الندى متلاطم
وفي وجهة بدر الهدى متألق
فعز إلى هام السماكين شامخ
وفخر إلى فوق الثريا محلق
ورأي كنصل السهم ينفذ مارقا
وعزم كما يمضي الحسام المذلق
اذا اغلقت باب العلوم لدى الورى
يفك بفكر منه ما هو مغلق
همام تردى بالوقار وبالحجى
وشانئه رث رداه ومخلق
أبا جعفر بكر اليكزففتها
عروسا يفوح المسك منها وبعبق
فخذها كمثل المسلك راق جمانه
وإن لم أكن بالشعر من قبل أنطق
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد علي قسامالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث80