تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 3 يونيو 2014 10:06:51 م بواسطة حمد الحجريالثلاثاء، 3 يونيو 2014 10:07:59 م
0 700
أبداً يؤرقني عبير شذاكِ
أبداً يؤرقني عبير شذاكِ
ويزيدني قلقاً دوام جفاكِ
ويردني من حالة العقلا إلى
حال الخبال تذللي وإباكِ
ويزيدنا طرباً وحسن مسرة
برق تألف من ضياء سناكِ
يا ربة الحسن الذي فتن الورى
أكذا يكون جزاء من يهواكَ
عذبتني بالصدّ والهجران ما
ذنبي سوا أني أروم لقاك
كفّى فقد نزل السلو بخاطري
عني إليك فقد تركت هواك
وظللت أروى من أحاديث الندى
عن معدن الكرم العريق الزاكي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد عمر البناالسودان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث700