تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 8 يونيو 2014 08:09:59 م بواسطة حمد الحجريالأحد، 8 يونيو 2014 08:10:22 م
2 746
لا زينة المرءِ تعليلهِ ولا المالُ
لا زينة المرءِ تعليلهِ ولا المالُ
ولا يشرفهُ عمٌ ولا خالُ
وإنما يتسامى للعلا رجلٌ
ماضي العزيمةِ لا تثنيه أهوالُ
يريكَ من تفسهِ فيما يهمُّ بهِ
أن النقوسَ ظبى والناسُ أبطالُ
لا بنثني إن عداه سوى حالتهِ
وكل حالٍ توافي بغدها حالُ
ألم يكن عمرُ يرعى المخاضَ فهل
ترى العلا بطنَ وادٍ فيه آبالُ
وهل سوى نفسهِ فد سودتُهُ وهل
تنالُ إلا بشقِّ النفسِ آمالُ
رأى الهدى فجلاه للورى قمراً
ملءَ العيونِ وجلُ الناس ضُلاَّلُ
وجدَّ في نصرةِ الهادي ودعوتِهِ
ولا يخيبُ امرءٌ في الحق فعَّالُ
وأطلقَ النفسَ مما تبتغيهِ هوىً
وإنما شهواتُ النفسِ أغلالُ
ولم يكن أحدٌ يلهيه عن أحدٍ
كأنهُ والدٌ والناسُ أطفالُ
بذا تفزعت الدنيا لهيبتِهِ
حتى تداعتْ عروشُ الصيدِ تنهالُ
وأرهبتْ أسدَ الآفاقِ زأرتُهُ
وملءَ أفاقها أُسْد وأشبالُ
فثبَّتَ الأرضَ يلقي في جوانبها
كتائباً هنَّ فوقَ الأرضِ أجبالُ
ومدَّ آمالهُ في كلِّ ناحيةٍ
ولا سريرٌ ولا تاجٌ ولا مالُ
والمرءُ إن كانْ إنساناً بزينتهِ
فإنَّما هو بينَ الناسِ تمثَالُ
وفي الأنامِ رجالٌ كالنجومِ إذا
أتى الفتى ما أتوهُ نالَ ما نالوا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مصطفى صادق الرافعيمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث746