تاريخ الاضافة
الأحد، 15 يونيو 2014 07:56:37 م بواسطة حمد الحجري
0 268
لا تعذلنَّ الدهر في أحكامهِ
لا تعذلنَّ الدهر في أحكامهِ
واقصر عناك فلست من حكامهِ
لو كان ينفع في الزمان ملامه
لم تلق خلقاً قط من لوامه
من راض صرف الدهر ابصر طرفه
في صحوه ما لا يرى بمنامه
يقضي فيظلم جابرا في حكمه
والكل مغلوب على احكامه
بتنا نعلل بالوصال نفوسنا
من باخل لم نرج رد سلامه
ويغرنا الامل الغرور بملتقى
من لا يراه الطرف في احلامه
ما ازهد الانسان في ساعاته
واشد صبوته الى اعوامه
يلهو عن اليوم الذي هو حاضر
فكان ذلك ليس من ايامه
وتراه يطمع في البعيد كأنه
قد نال في كفيه فضل زمامه
هيهات ليس العمر الا ساعة
حضرت وعند اللَه علم تمامه
مالي وللآمال ارقب غيمها
والعين لم تظفر بغير جهامه
من ليس يغتنم الرذاذ لشربه
ولى ولم يطفئ غليل اوامه
يا من قنعت بكتبه متعللاً
كتعلل الساري بنجم ظلامه
يشتاق طرفي منك بدراً طالعاً
والبعد بين غرامه ومرامه
حال النوى دون العيان ولم تحل
في الصب بين فؤاده وهيامه
دنف يرنحه هواك صبابة
فكأنه ثمل بسكر مدامه
يشكو البعاد الى الزمان ولم اجد
متظلماً يشكو الى ظلامه
ان السقيم اذا تعذر بروءُه
يجلا لما قد كان اصل سقامه
يا نحاً عيني برؤية خطه
ما فات اذني من سماع كلامه
ان كان قد عز اللقاء باسره
فابعث بخطك فهو من اقسامه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نجيب الحدادلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث268