تاريخ الاضافة
الأحد، 15 يونيو 2014 08:12:47 م بواسطة حمد الحجري
0 192
هجر الحب وما جفاه حبيبهُ
هجر الحب وما جفاه حبيبهُ
لكنه خشي الغرام يذيبه
واذا الفتى لم ينج من خطر الهوى
في بدئه سدت عليه دروبه
هيهات ما للعمر غير شبابه
مهر وليس سوى الغرام ركوبه
قد كان طيب القلب من طيب الصبى
واليوم قد ذهب الصبأُ وطيبه
وليَّ كخافية الغراب سوادهُ
وبدا كقادمة الحمام مشيبه
لا تعجبوا اني سلوت عن الهوى
لو دام لي قلبي لدام حبيبه
صحب الزمان فاتعبته صروفه
والدهر ليس بسالم مصحوبه
يا من عشقت بلا رقيب حسنه
وغفلت عن ان الزمان رقيبه
ان كان شخصك في العيون بعيدها
فمثال شخصك في فؤاد قريبه
جاءت رسالتك التي جادت لنا
بصحيح درٍّ دونه مثقوبه
انست بزورتها العيون فاشبهت
قلب المحب يزوره محبوبه
ويلاه قد ضاع الزمان ولم يكن
غير التعلل للفؤاد نصيبه
لا بأس من تفريق شمل في الهوى
ان كان قد جمعت عليه قلوبه
قد كان ذنب الدهر في تفريقنا
والدهر تغفر باللقاء ذنوبهُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نجيب الحدادلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث192