تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 يونيو 2014 07:37:45 م بواسطة حمد الحجري
0 185
خليلي ان طال عهد الجفا
خليلي ان طال عهد الجفا
فما حال في الحب عهد الوفا
وان عفت الدار ممن احب
فقلبي من شخصه ما عفا
مضى بعد ان حل حيث
الفؤاد فحن الفؤاد له واقتفى
وعوضني رسمه في الهوى
بديلاً لقد جاد بل اسرفا
رضي بفؤاد عفا رسمه
وخلف لي شخصه المصطفى
فما لفؤادي يشكو بعادي
كفى فؤادي شكوى كفى
تبعت اصح الورى جوهراً
وفارقت جسماً غدا مدنفا
عليلاً يحن الى من تبعت
ولو نال ما نلته لاكتفى
ولكنه حنابر للزمان يقو
ل عسى الدهر ان ينصفا
فترجع ايامه الزاهرات ويش
رق من سعده ما اختفى
ويغدو اللسان مكان اليرا
ع وتستبدل الكلم الاحرفا
حروف لذا خطها من مدا
د السواد يرى انه ما وفى
ولو شابهت قلب من تلتقيه
لفارقها حبرها وانتفى
فتى طاب منه وداد الفؤا
د وطاب الولاء وطاب الصفا
ورق هواهُ الى ان رقى
وراق وصافى الى ان صفا
له خلق مثل قطر الندى
ورأي يصدع صم الصفا
وقلب تصرف في المشكلات
وجل لدى الود ان يصرفا
وطرف ينام عن الحاسدين
ويرعى الصديق اذا ما غفا
وشعر تغار عقود الجمان
اذا قطر الاذن او شنفا
وان رصف الحبر ابياته
تود الثريا بان ترصفا
تدانت قطوف المعاني اليه
وعزت عن الناس ان تقطفا
له عندي الانعم الباهرات
تجل لدى الوصف ان توصفا
ولي من رسائله العاطرات
جنان كساها الولا زخرفا
لئن لم يكن لي سوى حبه
كفاني به نعمة تصطفى
وان لم ينل غير قلبي وفاء
فمن وهب الكل قد انصفا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نجيب الحدادلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث185