تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 يونيو 2014 08:22:38 م بواسطة حمد الحجري
0 279
أو ليس هجرهم حرام
أو ليس هجرهم حرام
فالدمع بعدهم سجام
وهواهم ما عشت عا
ش وذكرهم مادمت دام
لم يسألوا عن مدنفٍ
ذاكي الجوانح والعظام
باللَه يا ربح الصبا
هل أنت حاملةٌ سلام
قطوا لثمت فم الحبي
ب وبالشذا صدق الكلام
يا هاجري وما خطا
بي بالعتاب ولا الملام
أنا قد برى جسمي السقا
م فكيف أنت يا كرام
أنا قد غدوت وطيفكم
شبحين ما لهما قوام
لم يبق في بقية
تقوى على حمل الغرام
أرعى النجوم بناظري
وحياة وإلينا الهمام
خدن العلاء خليله
سند العدالة والنظام
طلق المحيا زانه
خلق كما انشق الكمام
كملت محاسن خلقه
فكأنه بدر التمام
عف النقيبة حازم
تعنو له الكرب العظام
يرمي الغيوب بثاقبٍ
ما إن تطيش له سهام
يجلو الشكوك كأنه
صبحٌ جلا قطع الظلام
فإذا تنكر معضلٌ
تلقاه محطوط اللثام
ماضي العزيمة في الأمو
ر فما السنان وما الحسام
جافي الكرى أجفانه
فغدت زيارته لمام
قل بالإدراة همه
لا بالشراب ولا الطعام
حامي الحقيقة عنده
للحق حصنٌ لا يرام
حصنٌ إلى أبوابه
لجأ الضعيف المستضام
وآلٍ تسامى نبله
والعزم مشبوب الضرام
وتناسبت أفعاله
كالدر متسق النظام
وجرى له قبل الورى
سيلٌ من النعمى ركام
فبشكره نفح الصبا
وبذكره سجع الحمام
يا رافعاً علم العدا
لة يستظل به الأنام
لك سطوةٌ مرهوبة
تغني عن الجيش اللهام
والبشر منك أرق من
ماء الغمام والمدام
بيروت حين وليتها
برأت من الداء العقام
لما نزلت بأرضها
سكن المروع بها ونام
سيعود في سكانها
عهد التعانق واللزام
هي درة الغواص قد
كلف البصير بها وهام
خلصتها من كدرةٍ
فغدت لك المنن الجسام
أحمدت صنعك أنما
جحد الصنيع من الحرام
لا زلت فينا موئلاً
ما لاح برق من غمام
فبمثل ذاتك والياً
نرجو السلامة والسلام
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
نسيب أرسلانلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث279