تاريخ الاضافة
السبت، 10 مارس 2007 06:41:41 م بواسطة علي الربيعي
0 478
للزمن .. صيف ٌ ومقصلة
في زمن ٍ .. لا تصيحُ فيه الديوكْ
يخبيءُ الصعاليك ..
الحبّ ..
والرصاصَ ..
والحناجرْ
يصادرون القصيدة ْ
وندْفُ الموتِ الصديق
/هبة ُ الرفض ..
لأرجوحةِ الصباحْ
****
في زمن الدم ِ والدخانْ
يستلقي المخنثون / ثُمالى
تحت قناني النبيذ ْ
والطلقُ ..
يدٌ .. يستفزها الزنادْ
منصفٌ .. صخب الحناجر ِ
تحت ذاتِ الأرض
في دياجير الظلامْ
جدائلُ النخل ِالمشيدُ .. بالحكايا / تستغيثْ
والكافرون بالعناقْ
يلوّحونَ .. للقرصان
..
لمدائن ِالموت ِالمصدّر ِ للبلادْ
****
في زمن القحط ِ..
اليتم ِ ..
والخديعة ْْ
يصلي عبيدُ اللصوص ِ .. خلف سيدهم ْ
/ ـ صلاة الخصبْ ـ
يُزهر الليمونُ .. صدفهْ
يطلق الصعلوكُ .. على الجموعْ
..
رصاصة الرمق الأخيرْ
****
في زمن ِالأبواق ..
والمقاصلْ
تزعمُ الغربانْ
بأن الطيورَ لن تغني
والعناقيدُ المدلاة ُ.. على كتف الربيعَ
لن تعودْ
..
يزعم اللصوص
أن الشمس ماتت
وبأن الحبَّ / قاتلْ
****
في زمن انتفاض ِالقبح ِ
تشهر الأنثى .. سيوف الانتشاءْ
شهوة ً .. تبوحُ بالتفاصيل ِ اللذيذة ْ
وأكفّها المخضبة بعنادها الشرقيّ
وطن ٌ ..
لتيهِ الرافضين للوصايا
****
والذكرُ هناك ْ ..
ممزقُ الأفكارِ / تطويه الجراحْ
ينسجُ الأحقادَ .. في غير اكتراث
إن كان البحرُ قد رحل
أو أن الأرضَ .. فرّت
على عجلْ
****
في زمن الاحتراق ..
ينطفيء ُ الصبحُ
والجمر اللعينُ .. يشعل ُ الغرائزْ
مشبع ٌ ذاك الشتاءُ .. بالصقيع ِ
والخطايا
ذكرٌ وأنثى يلهوان
يلفظان .. الـ " آهْ "
من خلفِ الستائرْ
****
في زمن ِالسياط ْ
علمنا الجرحُ
أن نولدَ .. مَرّهْ
ونموت .. مرات ْ .
04
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي الربيعيمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح478
لاتوجد تعليقات