تاريخ الاضافة
الخميس، 19 يونيو 2014 07:10:03 م بواسطة حمد الحجري
0 259
صلاة من الرحمن ما دام اهلال
صلاة من الرحمن ما دام اهلال
على المصطفي المختار والصحب والآل
بباب رسول اللَه ألقيت أحمالي
فالغيث مقصود وأنضيت أثقالي
أتيت رسول اللَه والدمع خانقٌ
وعَبرة بالخدين والذل أبدى لي
أتيت نبي اللَه من طول غفلتي
وسهدي وأخطاء كأنه اتلال
وأمعنت أنظاري بدنيا مهينة
فيا رب أرجوك الخلاص واقبال
أتيت بذل وانكسار وخشية
به أرتجي فتحاً وكشفاً وايصال
وغوت لمكروبٍ وغيث لجذبة
مفرّج لخطبٍ بحقب قد استطال
أغثني حُسام اللَه انك مُنصف
وسيف لبأساء وذي غمتي حال
فقد قرّحن جفني السهاد وخالني
عذولي من ضعفي كشنّ غدا بال
من العتبِ لم أبرح ولا ذاك شيمتي
ولا أخش عذالا وقيلاً ولا قال
بحمد إله العالم الفرد منتَمي
ومنذ علقتُ الحب لم أخش إقلال
تصبرتُ حتى قيل لن يعرف الهوى
تجرّعت مُرّ البعد عنه وحتى لي
وصلى إلهي دائماً كلّ لحظة
على المصطفى من هديه زاح اضلال
وآلٍ وأصحاب بهم أرتجي المنى
وقصد وما أهوى وسؤلي وتسآل
فارجوه أن يمنح عبيداً هاشم
وصحبي وأولادي ورهطي وأنجال
كذاك سلام اللَه ما بارقٌ سرَي
من الغور أو نجد لدا حبنا الغال
وما ناح في الأيك الحمام وغردت
على الورد عجماء وذا مغرم تال
صلاة على المختار ما دام اهلال
وآل وأصحاب لهم كل افضال
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
هاشم الميرغنيالسودان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث259