تاريخ الاضافة
الخميس، 19 يونيو 2014 07:24:12 م بواسطة حمد الحجري
0 217
أُباكرُ روضي يا ثريا فلا أرى
أُباكرُ روضي يا ثريا فلا أرى
هزاري صداحاً على فنن البانِ
وادعوه ملتاعاً وليس يجيبني
وكنت متى ادعوه بالهمس لباني
ولما سألتُ البانَ عنه تلاطمت
اماليدُهُ تحكي جوانح ثكلان
وهبت اعاصيرٌ على الروض كسرت
من الدوح اغصاناً هوت فوق اغصان
نواعٍ اتت تنعى هزاري ولم تقل
قضى نحبه بل قلن مال إلى ثان
لقد لاذ بي فرخاً صغيراً مروعاً
فربيته في ظل حبي وإحساني
إذا داع اقريه فؤادي وان اتى
على ظماءٍ اسقيه من بين اجفاني
توليته لا ريشَ فيه وعندما
نما جانحاهُ فر مني وخلاني
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
وديع عقللبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث217