تاريخ الاضافة
الخميس، 19 يونيو 2014 08:17:23 م بواسطة حمد الحجري
0 220
زين الصبا روحي فداك
زين الصبا روحي فداك
لا روحَ أغلى من صباك
كم والهٍ مثلي يرى
كل الحياة بان براك
واذا تنسم نفحةً
عطريةً كانت شذاك
وإذا تبين طلعةً
ميمونة كانت سناك
فكأن أنوار الأزا
هر طبنَ قد قبلن فاك
وكأن ثغر الفجر ضح
ضح حين لاثمه ضياك
يا ابن الألى كادوا بجد
هم يدوسون السماك
هذا حماك وليس في
لبنان اعلى من حماك
ما المجد في شيد القصو
ر ولم تشيدها يداك
المجد في شرف تقي
م عليه في الدنيا علاك
شرفٌ تراه في ذوي
ك كما تراه في غناك
شرف يزين جبين ام
ك مثلما يعلي اباك
ته يا انيس فانت في
ذا المجتلى اهل لذاك
واستقبل الأيام يب
سم ثغرها من مشتهاك
وتلق اطيب نفحةٍ
نفح الزمان بها مناك
هي زهرةٌ ما استلها
من غصنها إلا هواك
وغزالة حنت إلى
قمرٍ فحلت في سماك
ترنو إليك كأنما
لا شيء في الدنيا سواك
وكأن ربك قد برا
ك كما ابتغيت لما براك
وكأن خالقها برا
ها طبق ما هو مبتغاك
ادركت قسط الليث من
دنياك فاحمد من حباك
وكفاك يا انطون ان
ك أنت انت وذا فتاك
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
وديع عقللبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث220