تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 19 يونيو 2014 08:40:17 م بواسطة حمد الحجريالخميس، 19 يونيو 2014 08:41:06 م
0 350
يا وردة التركِ إني وردةُ العَرَبِ
يا وردة التركِ إني وردةُ العَرَبِ
فبيننا قد وجدنا أَقرَبَ النَّسَبِ
أعطاكِ والدكِ الفنِّ الذي اشتهرت
الطافهُ بين أهل العلم والأَدَبِ
فكنتِ بين نساءِ العصر راقيةً
أعلى المنازل ف يالأقدار والرُّتَبِ
يا من جلت دُرَّ لفظٍ جآءَ يخبرنا
عن لطف خُلقٍ أتى في الناس بالعجبِ
أنتِ التي شَغَفَت قلب المحبّ بها
على السماع فكانت عنهُ لم تَغِبِ
كريمةٌ شَنَّفَت أخبارها أُذُني
لكن توارت عن الأبصار في الحُجُبِ
قد شرَّفَت قدر هذا الفنّ بارزةً
بحسن لطفٍ ورأيٍ غير مضطربِ
تزيّنُ الطرس في خطٍّ تنمقهُ
فينجلي مثل عقد اللؤلؤِ الرَّطِبِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
وردة اليازجيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث350