تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 24 سبتمبر 2014 05:59:03 ص بواسطة حسن إبراهيم حسن الأفنديالأربعاء، 24 سبتمبر 2014 06:35:13 م
0 332
نان العيد كان بقى عيدين
تغادر للبلاد لي وين
حبيبنا غالي أسمر وزين
حليل أيامنا مجتمعين
ودايما باقي إنت حنين
أبوك في سجنه باكي حزين
وأمك بي عيون دامعين
ولا خلينا زهراوين
بقدرة الله ليك حافظين
حرزك إن شا الله إنت يا زين
تغادر شاطيء النيلين
نسايمه عليلة بالياسمين
تسيب بيتك تروح لي وين
ما أنت الضي ونور العين
وليك أحباب هنا حلوين
تخلي الدمعة في العينين
تملا بغصة صدر حنين
لو شرفت جيت يا زين
نان العيد كان بقى عيدين
أبوك باكي شاكي حزين
وأمك دامعة العينين
تفارق النيل وتمشي لوين
أرض لأبوك والجدين
حليل الكانوا لينا جبين
وحياتنا الحلوة بيهم لين
صباحك جوري والياسمين
ومساك قرة للعينين
يردك ربي مال وبنين
قضينا الليل معاك تفكير
وصباحنا باقي لينا هجير
حماك الله عظيم وقدير
ويحفظ للكبير وصغير
عسى ولعل تلقى الخير
ييسر ليك كل عسير
بحق رضاهم الوالدين
وحق ضراعة القلبين
ينفعوا في الضيقة للغاليين
أريت الغربة عني تطير
ما عاوزين قروش الغير
تبقى في بلدنا أمير
حتى لو ركبت حمير
كل من يختى عليك يا خزين
ترد الصاع بلا تفكير
ولا خوف من صغير وكبير
ولا غصة قهر لحقير
بجوفك ذي حريق بنزين
بدينا حياتنا نحن اتنين
أمك وأنا يا خزين
وبعد ما بقينا عمرانين
تطل علينا فرقة وبين
رجعنا بعد سنين وسنين
لنفس الحالة نحن اتنين
نعاين لي بعض ساكتين
وعايشين والله حيرانين
نجر السبحة نطفي أنين
بفكر يوم يجيني الموت
وأترك لي دياري أفوت
بفكر في البنين بنوت
ساعة قالوا قطع القوت
حليل الكان وديع وسكوت
يسامح الغير ولو هلفوت
يموت في بُعدهم نكرة
وما يلقى من ذكرا
مناقبه الفاتت العشرة
عليك الرحمة يا مسكين
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن إبراهيم حسن الأفنديحسن إبراهيم حسن الأفنديالسودان☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي332
لاتوجد تعليقات