تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 22 نوفمبر 2014 09:24:02 ص بواسطة ياسر أحمد مدنيالإثنين، 16 فبراير 2015 10:18:14 م بواسطة ياسر أحمد مدني
0 471
بَعدَ جُرح
وقالت بعدما كانا
لماذا مَاتَ عَاشِقُنا
وَعَاشَ العِشْقُ أزَمَانَا
وَمَا خَانَ الهَوَى أبَدَاً
ولكنَّ الهَوَى خَانَا
أَنُحِي العِشْقَ قَاتِلنَا
ونَحْيَا عُمْرَنَا جُثَثَاً
بَقَايَا مِن بَقَايَانا
ونَمْضِي بَينَ أَحْيَاءٍ
وَلسْنَا غَير مَوْتَانَا
أَليْسَ الحبُّ إبْحَارَاً
لِلَاشَيءٍ بِدُنْيَانَا
وَقَالَ الجُرحُ مُخْتَلَقٌ
سَرَابٌ صَارَ إنْسَانَا
دموعٌ لا عزاء لها
وشكٌ صار إيمانا
وقالت للذي أبدى
حروف الحب عنوانا
سلوني أي أمنية
سوى قلبي الذي هانا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ياسر أحمد مدنيياسر أحمد مدنيالسودان☆ دواوين الأعضاء .. فصيح471
لاتوجد تعليقات