تاريخ الاضافة
الإثنين، 29 ديسمبر 2014 08:36:34 ص بواسطة سمر احمد
0 294
إلى الغد و الربيع والسلام
ندعو للسلام .... ولا سلام
ما دام وحش الغاب
يسرح في الظلام
و يظل من عام لعام
يذكي الحرائق
في اقاصي الارض ما بين الانام
و يظل يسكر بالدماء
دماء احرار الشعوب
و يهب تجار الحروب
الى التغني بالغناء
فناء اهل الارض
احباب الحياة و كل اعداء الغناء
الوحش يجأر في جنون
و يسير في يأس على درب المنون
يرمي و يقتل خبط عشواء العيون
ظمآن تلفظه البحار
كل المرافيء و البحار
غرثان تطرده الديار
كل الديار
الارض تلعنه و ترجمه للسماء
فإلى الجحيم إلى الفناء
يا وحش يا سفاح يا رمز الشقاء
يا منجل الموت الرهيب
يغتال ازهار الحقول
حقول هذي الارض
ارض المعجزات
يا وحش انت سدى تصول
سدى تجول
فالحتف حتفك باقتراب
واليوم خاتمة الحساب
و لقد دنت منك النهايه
و ستنطوي هذي الروايه
و يزول عنا نظارنا
شبح العذاب .. بلا اياب
و تموت قطعان الذئاب
على السراب
و تغيب غيمات الفواجع و العداء
و ترف الوية الاخاء
و تعود ارض الناس
ترفل بالصفاء
و نصيح بالانسان
ياربان عالمنا الكبير
إن السفينة في يديك
قدها الى شط الأمان
قدها فقد طال المسير
الى غد زاه نظير
حيث ابتسامات الحياة
ترف ما بين الغصون
وتطل كألروح الحنون
على الانام
وتدق اجراس السلام
بشراك يا دنيا فقد عاد الربيع
يهدي المسرة للجميع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أنور خليلالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث294