تاريخ الاضافة
الأحد، 15 فبراير 2015 08:45:23 م بواسطة ياسر الششتاوي
0 56
منشق عن الإخوان
كنتُ من الإخوانْ
في حضنهم
نشأتُ
لا أرى سواهم
حاملي مشاعل الإيمانْ
كنتُ
على طريقهم أمشي
كطفل ٍ
أبيض العقل
وفي صفحته
قد كتبوا
ما صار لي عقيدة ً
قوية الأركانْ
أطيع
لا أعصي
ولا أناقش الأفكار
أو أخرج
عن ولائيَ الساكن
في الخفاء والإعلانْ
قلت :
سأبقى معهم
كي أنصر الإسلام
في حروبه
ضد خطى الشيطانْ
كي ننقذ البلاد
من عذابها
في قبضة الفقر
فالفقر مدانْ
والسجن قد ذقت كثيراً
ما تحولت خطاي
من عذاب خضته
بل من نضوج
فكرة التفكير
والحرية التي دعت
لحضنها
تشكلي الظمآنْ
كنت بهم
أشد إيماناً
من الحياة بالإنسانْ
لكنني
من كثرة الأخطاء
لم يعد فؤادي
مثلما قد كانْ
وصار عقلي
يهدم الصمت
ويجري رائياً
لما خلف الوجوه
كاشفاً
عن غائر التنظيم للعيانْ
شعارهم
جماعتي
ثم جماعتي
وليس غيرها
من تملك الكيانْ
جماعتي
ثم جماعتي
ولو على حساب الفرد والأوطانْ
وذات يوم ٍ
قلت : إني
أعلن العصيانْ
خرجت
من عباءة التنظيم
والقيود
للحرية التي بها
أطير في الأكوانْ
قالوا عليّ
ثم قالوا
قولهم ليس له بداخلي مكانْ
ما زلت مسلماً
فديني ليس حكراً
في جماعة ٍ
ولا شخص ٍ
سوى النبيّ
والولاء للحبيب
لا المرشد
إن الدين في روحي له عينانْ
أنشق عن جماعة ٍ
أعرفها
وذاك حقي
فجميع المسلمين أصبحوا جماعتي
لا لجماعةٍ
تؤم فرقة ٍ
في أمرنا
من أجلها
نمزق البلدانْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ياسر الششتاويياسر الششتاويمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح56
لاتوجد تعليقات