تاريخ الاضافة
الإثنين، 6 أبريل 2015 05:50:40 م بواسطة حسن إبراهيم حسن الأفندي
0 293
مملكة الشعر
أيا أميرة كم مرٍّ بأشجان
وكم أحدث نفسي بعض أحيان
كأن شيطان شعري بات يأسرني
أعوذ بالله من إنس ومن جان
وقتي يمزقني ما بت أعرفه
من أين جاء بآلام وأحزان
فلا بلاد لنا قد عدت آلفها
ولا قريضي أجاد الوصف أرضاني
أما قرأت لشعري كله أسف
خوفا من العمر يرميني بأكفان
أبعد سبعين ماذا يرتجي وجِل
وكم أحب جمالا جدَّ فتان
لئن مضيت عن الدنيا وزخرفها
فهل لشعري إذا ما مت أحياني
به أضيق ولا أنفك أكتبه
شر الدواء لداء عذب ألحان
هل نائح الطلح يشفي في معالجة
لمن يصارع من أدواء إذعان
شر البلية أن تحيا بلا أمل
وحب دنياي يغري بي فأبكاني
كم قلت شعرا وما أبقيت قافية
لكنها أخذت عمري لنقصان
ما كان لي في بلاط الشعر مملكة
ولا حسبت لها تبقى لأزمان
هل قلت في زخم شعرا يخلدني
كم قال قبلي جميلا حلو أوزان ؟
حا ولت لكنني ما زلت في فشلي
ما أبعد الشعر عن صدري ووجداني
قلبي يحاول شعرا لا يطاوعه
فما علي إذا ما الشعر أشجاني
لن أكتب الشعر بعد اليوم سيدتي
إلا سموما لها عضٌ بأسنان
لا ألعبنَّ مع المختال لعبته
ولا أعيش نفاق المجرم الجاني
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن إبراهيم حسن الأفنديحسن ابراهيم حسن الأفنديالسودان☆ دواوين الأعضاء .. فصيح293
لاتوجد تعليقات