تاريخ الاضافة
الأربعاء، 8 أبريل 2015 09:23:47 م بواسطة ياسر الششتاوي
0 100
اعترافي الأخير
أحبك
هذا اعترافي الأخيرْ
وقلبي
ينادي عليك
ويرجو الكثيرْ
فأنت الأنوثة
أنت الحنان
ومثلك ليس له من نظيرْ
أزين قلبي
بشوقي إليك
فشوقي إليك
لوجه غرامي ينيرْ
وصوتك يجذبني
ويعيد اخضرار حياتي
لصوتك عينان
صوتك ليس ضريرْ
أحبك
حتى نهاية عمري
ولا ينقص الحب في داخلي
بل يزيد تدفقه
في كياني
فيدهش موج البحورْ
أتيتِ من القدر المرتجى
مثلما أتمنى
فغيرت لي فكرتي
عن وجودي
وعن كل شيء
وما عاد حزني
لنبضي يديرْ
أحبك
يا هبة الله لي
من سماء المشاعر
يا قمة الحسن
يا جنتي
وجزاء انتظاري الكبيرْ
بمرآكِ تفرح
أعماق عمقي
وتجري إليك
كطفل صغيرْ
فأشهد أني أحبك
والحب يسقي الشعورْ
كأني بدونك
لا شيء
أو لكأني
أذوق عذابي
على شاطيء الوهم
والصمت يجلدني
بالظلام المريرْ
بمرآك
أصبح كالحلم
أزرع ورداً
بحقل الخيال
وأحدو
جمال المصيرْ
لعينيك وجدي
ووجدي نضيرْ
فكلي يحبك
والحب نورْ
أراك
فأحسد عيني
وأسأل نفسي
لماذا
وراء خطاك
تسير الزهورْ
فيأتي الشذى
كي يجيب
وتسمع منه الإجابة
كل البدورْ
يقول الشذى في هيام ٍ
أنترك حسناء
تنطق روعتها
بضياء وفيرْ
أنترك
من هام في حبها
سائر الدهشات
وكل الدهورْ
وكيف بقلبي
أيترك حبك
لا لن يكون
ومن أجل حبك
سوف أهد الصعاب
وأحضر ما تشتهين
وأقذف طوق نجاة
لأيدى السرورْ
أنا صادقٌ
في كلامي
وصدقي
له المعجزات تزورْ
أحبك
حتى أكاد
من الصبوات أطيرْ
تمرين مثل الفراشة
عيني تتابع خطوك
في شغفٍ جارفٍ
خجلي لن يدوم
على خجلي
لسوف أثورْ
لأقطف قلبك
من بين حضن سماواته
وأذوب برفقة أنثى
وذوبي سيبقى لما بي سفيرْ
أراك
فلا يهدأ الوله المستبد
قوامك يزرعني
في اشتعالي
فأحصد ما لا أظن
من الخفقات
ولا أتحاشى الذي بي يدورْ
أحبك
لا تعجبي
من جنوني بحبك
إني بحبك
أربح تلك الحياة
وبيني وبين وفائى
لسوف أظل
أمد الجسورْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ياسر الششتاويياسر الششتاويمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح100
لاتوجد تعليقات