تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 9 مايو 2015 08:36:45 م بواسطة هبة الفقيالإثنين، 2 مارس 2020 11:36:34 ص
1 539
بَسْمةُ الكَونِ
هُزّي بحرْفِك يا بحورُ وأنشدي
جُودي بلحنِ الأمّ هيا غَرّدي
ولْتكتبي بدماءِ قلبي حبَّها
ولْتجْعلي حَرْفي لها منْ عَسْجَدِ
وعلى جدارِ العمرِ صُفّي فضلَها
مذْ كان منْ رَحمِ الفضيلةِ مولدي
إني أحبكِ يا جُمانةَ مهجتي
والنفسُ من أنوارِ حسنك تهتدي
وهواكِ أنبت في الضلوعِ خميلةً
تُروَى بنبعٍ من حنانٍ سرمدي
يا أنهُرَ العطفِ المذابة في دمي
هل بعد فيضِك للهوى من موردِ
أنشودةٌ للحبِّ ويحَ لحونِها
تنسابُ سحراً منْ معينٍ مُفردِ
أمَّاه يا نبضَ الحنينِ بأضلعي
سيكون عند حدودِ ثغركِ موعدي
يا بسمةً للكونِ حِرْتُ بوصفِها
إن الجمالَ لفيكِ غيرُ مبدَّدِ
ستظل روحي في جِنانِك ترتقي
ورضاكِ يا أُمّاهُ أَعْظَمُ مقصدِ
أسعى بدربك كلَّ عمري تابعاً
بمكارمِ الأخلاقِ قلبي يقتدي
أماه يا طوقَ المسرةِ والهنا
جورية الأفراحِ تعبقُ في يدي
وجهٌ من الفردوسِ أبهَجَ خافقي
فرأيتُ بيدَ العمرِ مثل زبرجدِ
قد صغتُ من دقاتِ قلبي موطنا
كي تسكنيه وبالمحبة تسعدي
ورسمتُ من حباتِ إسمكِ أنجماً
وجعلتُ عرشكِ راسخاً بالفرقدِ
أنتِ الخليلة والمليكة للهوى
قد بات وجهكِ للسعادةِ مرشدي
أماه يا شدو البلابلِ غردي
ما من حياةٍ دون صوتكِ أو غدِ
27/3/2015
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
هبة الفقيهبة الفقيمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح539
لاتوجد تعليقات