تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 12 مايو 2015 07:23:35 ص بواسطة شوقي أحمدالجمعة، 15 مايو 2015 02:25:35 م بواسطة شوقي أحمد
0 578
بنتُ الهوى
أبنتُ الهوى فالجوى قد أطلْ
وعيناك منه كسهمٍ نصلْ
أترمينَ دونَ إلتفاتِ الورى
فكم فيك عقلٌ غدى مُخْتَبل
غزيرةُ علمٍ عظيمةُ حلمٍ
لها في الحجى منطقٌ قد كملْ
لها في العلى سلمٌ لم يزلْ
دليلٌ عليها إذا ما استُدلْ
ومثل الضحى بان منه الضيا
فسلْ صاحي عنها كماشئتَ سلْ
وحسبك مني اذا ما نوتْ
غياباً فإني لها مستهل
فإنْ قِيلَ عبدٌ لها في الهوى
أجبتُهُمُ بنعمْ أو أجلْ
أﻻ حيّها إنها روضةٌ
وناظرها أبداً ﻻ يَمَلْ
فيا خجلةَ الشمسِ لما بدت
ويا خجلةَ البدرِ لما كملْ
فيا صاحي إني على حبِها
رأيتُ الهوى في الحشا يشتعلْ
وهذا لعمرُ أبيكَ أنا
سقيمٌ مريض كثير العللْ
أناجيك دوما وقلبي على
مناجاتكَ بعسى أو لعلْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
شوقي أحمدشوقي أحمدالبحرين☆ دواوين الأعضاء .. فصيح578
لاتوجد تعليقات