تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 13 مايو 2015 07:18:59 ص بواسطة شوقي أحمدالجمعة، 15 مايو 2015 02:35:15 م بواسطة شوقي أحمد
1 589
البدر تمَّ على جبينكِ يرشحُ
البدر تمَّ على جبينكِ يرشحُ
وضيائُهُ فوقَ الجفونِ مُصَرِّحُ
والعينُ سارحةٌ على أجفانِها
ورموشها مِن حسنها تتلوحُ
ويتيهُ عقلُ المرءُ وهو مسائلُ
مما يرى إنْ كانَ ثمَّةَ أملحُ
وعليهِ حقٌّ إنْ رآكِ أنَّهُ
دنفُ الفؤادِ متيمٌ ما يَبْرَحُ
باللهِ والعقلِ المُضَيَّعِ في الهوى
كمْ مِن غريمٍ فوقَ صَبِّكِ يُذبحُ
وأخالُ إنْ كانَ الذبيحُ مُنَكَّلاً
ألفى جمالَكِ نحوهُ يتبجحُ
وأكادُ أجزمُ مَن أرادَ وصالكِ
إﻻ بأروقةِ الملاعبِ مَسْرَحُ
ومِن البَليَّةِ أنني في حبها
وزنٌ يزيدُ على الجبالِ ويَرْجَحُ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
شوقي أحمدشوقي أحمدالبحرين☆ دواوين الأعضاء .. فصيح589
لاتوجد تعليقات