تاريخ الاضافة
الإثنين، 1 فبراير 2016 02:44:52 ص بواسطة حمد الحجري
0 255
أنــف كبيـــر
لي صاحبٌ ظله خفيفُ
لأنفه دانت الأنوف
أنف له قمَّةٌ، وسفحٌ
فيه المغارات، والكهوف
إن قامت الحرب غاب فيه
من خوف غارتِها ألوف
سأَلتُه: أَهْو صُنعُ ربِّي؟
فقال: لا. بل يناهُ خوفو
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمود غنيممصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث255