تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 3 فبراير 2016 02:19:24 ص بواسطة عبدالله جديالأربعاء، 3 فبراير 2016 06:29:56 ص
0 308
دمعة على (عيلان)
(عِيلاَنُ) لَم يُعلِن الأََعرَابُ مَوقِفَهُمْ
مِن دَاحِسِ الشَّامِ ،أَو(بَشَّارُ) يَعتَذِرُ !
يَفِرُّ قَومكَ مِن حَربٍ يَرَونَ بهَا
صَمتًا عَنِ الشَّرِ وَالمأسَاة تَنتَصِرُ
وَالغَربُ يُبكِيهِ مَولُودٌ وَأَرمَلَةٌ
وَالقَلبُ مُنصَرِفٌ يَنتَابُهُ الضَّرَرُ
قَالُوا نجَوتَ مِنَ التَّدمِيرِ في بَلَدٍ ..
فَاصطَادَكَ البَحرُ..تَبًا إِنَّهُ القَدَرُ !
وَكُنتَ آخِرَ مَأْسَاةٍ تحلُ بِنَا
وَثَورَةُ الفُرْسِ وَالأَعرَابِ تَستَعِرُ
لَو كُنتَ مِن نُبَلاَءِ القَومِ نُعلِنُهَا
في مَجلِسِ الأَمنِ لاَ بحرٌ وَلاَ سَفَرُ !
وَغَابَةُ الأَسَدِ الغِطْرِيسِِ نَحرِقُهَا
وَالشَّامُ أَمطَارهُ بِالخَيرِ تَنهَمِرُ !
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالله جديعبدالله جديالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح308