تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 10 فبراير 2016 11:17:28 م بواسطة جميل حسين الساعديالأربعاء، 10 فبراير 2016 11:28:43 م
0 626
عيناك مرفئي
عينـــاك ِ مرفئي َ الأخيـــر ُ
وإليــــك ِ أحلامـــي تسيــــرُ
إنْ مـــرَّ ذكــــرُكِ مــــــرّةَ
في خاطـري سكــر َ الشعورُ
ووددْتُ لوْ طويَ المــــدى
وأُجيب َ مطلبــي َ العســيـرُ
فجلســت ُ فوق َ البرْقِ يحــ
ـــملُنــي إلـــى عينيـك ِ نـورُ
لـــــك ِ كلُّ مـــــا غنيتــــهُ
ولك ِ القوافـــــي والسطــورُ
فتقبّلـــي ذكــري النســـــا
ءَ فإنَّ ذلـــــك َ لا يضيــــرُ
لمْ أعْن ِ ليلـــى أو بثيـــــ
ــنة َ بلْ إليــك ِ أنــا أُشيــــرُ
الشمـس ُ أنت ِ فمــا يَضيــ
ـــــرُك ِ إنْ تعددت ِ البدورُ
لا شئَ يشغلنــــي ســـــوا
ك ِ فأنت ِ مطمحي َ الأخيرُ
بك ِ قدْ دخلـــتُ عوالم َ الـــ
ــمجهـول ِ فامتدّت جســورُ
بك ِ قـــــد عرفـت ُ الحبَّ فار
تفعــت عن النفس ِ الستــورُ
فهنــا يبلّلنــــــي نـــــــــدى
وهنـــاك َ نيـــران ٌ ونـــــورُ
نبتتْ علــى كتفيّ أجْــــــ
ـــنحةٌ وطــــار َ بــي الشعورُ
وشعــرتُ أنـي في الفضــا
أشـــــدو كمــا تشدو الطيــورُ
وأسيــح ُ في كــلِّ الجهــــا
ت ِ ويُتْعــبُ القــد م َ المسيرُ
وأغيب ُ في عُمْــقِ البحـــا
ر ِ يلفّنـــي فـلكٌ يـــــــــدورُ
فأعـــودُ يدفعنــــــي الحنيـ
ـــنُ إليـك ِ تحملـني البحـورُ
متأبطــاً منــــك ِ الــــذرا
ع َ وِســادتي الشعْرُ الحريرُ
***
لُقيـــاك ِ مَبْعثُ نشــــوة ٍ
تُقْصـي الهموم َ فما الخمورُ
أنا إنْ رأيتُك ِ يعتـــريـــ
ــني الزهْوُ يغمرني السرورُ
مثل الفراشة ِ حيــــن َ تزْ
هو وّهْي َ تحضنها الزهورُ
تحلــو الأغاني فـــي فمـي
وتفــوحُ من شعري العطورُ
العمْـــرُ أنتِ وأنت كــلّ
القصْــد ِ بلْ أنتِ المصيــرُ
أنت ِ الأميــرة ُ لا التـــي
راحتْ تظلّلهــا القصــــورُ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
جميل حسين الساعديجميل حسين الساعديالعراق☆ دواوين الأعضاء .. فصيح626