عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > العراق > جميل حسين الساعدي > ميادة الحناوي

العراق

مشاهدة
576

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

ميادة الحناوي

أهوى الغناءَ وإنّي من محبيهِ
مستثنيا ً منهُ ما انحطّتْ معانيهِ
ولعت ُ بالشعرِ والألحانِ مِن صغري
والفنّ أنفقتُ وقتي في نواديهِ
ميّادةٌ هي للأجيالِ مفخرةٌ
وكوكبٌ لا يُجارى في أعاليهِ
لها الصدارةُ والأسماعُ شاهدةٌ
إذا الغناءُ تبارى فيهِ شاديهِ
فنٌ أصيلٌ وإبداعٌ ممّيزةٌ
سماتُهُ غيرُ محتاجٍ لتشبيهِ
لها أداءٌ جميلٌ لا نظيرَ لهُ
وصوتها لمْ أجدْ صوتا ً يضاهيهِ
لهُ على النفسِ سحْرٌ حينَ تخفضهُ
ويملأُ ُ القلبَ شوقا ً حينَ تُعليهِ
فاللحنُ يصبحُ أحلى حينَ تنشدهُ
والشعرُ أعذبَ وَقْعا ً إذْ تغنّيهِ
قد أسكرَ القلبَ من ميّادةٍ نغمٌ
أنساهُ عالمهُ القاسي وما فيهِ
فقلتُ لمّا انتشى الوجدانُ من طربٍ
هذا الغناءُ الذي يسمو بأهليهِ
هذا الجمالُ الذي قدْ كانَ يلهمني
وقدْ بدا الآن في سامي تجلّيهِ
فاصدحْ لمطربةِ الأجيالِ نجمتنا
ولْتتْركِ الشعرَ يُهديها قوافيهِ
ستسمعُ البلبلَ الشادي يكرّمها
والروضُ ينفحُها زاكي أقاحيهِ
والبحرُ سوفَ يناغيها بأغنيةٍ
حتّى تعودَ إلى سكرٍ شواطيهِ
جميل حسين الساعدي
التعديل بواسطة: جميل حسين الساعدي
الإضافة: الثلاثاء 2016/04/26 05:39:40 مساءً
التعديل: الأربعاء 2016/04/27 05:33:53 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com