تاريخ الاضافة
الإثنين، 21 نوفمبر 2016 04:57:22 ص بواسطة عالي المالكي
0 61
فلتخلع الثوب
أدري بـأنـي عـلى الأبـواب مـنتظر
إلـى مـتى لـستُ أدري.. إنه الزمن
أدق بـابـاً فـيـأتي الـصوت مـرتجفاً
فـلتخلع الـثوب وادخـل إنـه الـوثن
ثـوبي.. عـقالي.. حذائي إنني خجلٌ
هـذا هـو الـشرط حـتى يزهر البدن
والـبـاب يـفـتح والأثـواب تـخلعني
ادخـل رويـداً.. رويـداً.. إنـه الوطن
يـسـاقط الـظـن ألـقاني وأنـكرني
مـهـلاً أهــذا أنــا أم أنـهـا الـفتن
رفـقـاً سـتلقاك والأبـواب مـشرعةٌ
يـا حـارس الـروح.. دعه الآن يُمْتحن
يا حارس الروح.. أبوابي.. لقد خلعت
يــا سـيدي إنـني الـبواب والـكفن
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عالي المالكيعالي المالكيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح61