تاريخ الاضافة
الجمعة، 2 ديسمبر 2016 02:45:11 م بواسطة عالي المالكي
0 63
يا عابراً ما ضر لو
أمشي على رمش الـحكاية
متأبطاً حلم العبور
وهناك في أحراشها تقف الحقيقة
من أنت؟
تسألني العيون الباطنية
وأحار في ردي
وأسأل من أكون
لن تفتح الأبواب
قبل تهتّك الأسرار..
آه ٍ من أنا؟
من أنت؟
أي محطةٍ ستكون زائرها الجديد
يا عابراً ما ضر لو
ألقيت عنك كثافة الوطن القديم
ودخلت تياراً من الشعر الذي
سكن اللطافة
من أنت؟
قلت مسافراً
كره الرحيل
وفي عيونك سوف أكتب
سِـــفـر أيامي المديدة
أنا عـاشقٌ
سجى حروف الخوف في اللغة البليدة
وأحاط علماً
بالعيون المستفزة
.........
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عالي المالكيعالي المالكيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح63