تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 6 ديسمبر 2016 01:22:44 ص بواسطة عالي المالكي
0 116
لا شيء يلمع كالمنية
الموت
رائحة الدخان
من فوهات
الغدر
تجتذب الضحية
الموت
جسر حكايةٍ
يفضي
إلى بحر الحياة السرمدية
يا أنت
ما تشتمُّ
قال
أشم ريح الأبجدية
أبدو غريباً
حين أسمع صوتها
فأمر ملتحفاً
بحلمٍ
لا تنازعه المنية
في الأفق حمحمة اغتراب
وفي المدى روحــي الأبية
لا شيء ينطق غير حلمي
لا شيء يلمع كالمنية..!!
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عالي المالكيعالي المالكيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح116