تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 20 فبراير 2017 04:35:25 م بواسطة عبد الولي الشميريالإثنين، 20 فبراير 2017 06:10:09 م
0 226
بقايا جِراح
الحُبُّ يا قلبي طواهُ الصَّباحْ
وما انْطَوَتْ مِنَّا بقايا الجِراحْ
الحُبُّ كالشَّيطانِ لا يَرْعَوِي
عنَّا، وإن قُلْنا: تَوَلَّى وراحْ
شِيعيَّةٌ في الحُبِّ لا غُربةٌ
تَنْهَى، ولا الخوفُ من الافتضاح
شِخْنا وما شاخَ الهوى بيننا
ولا أرى للغَيِّ عَنَّا بَرَاح
الحَجُّ والعُمْرَةُ، لم يَثْنِيا
شَيطانَ قَلْبَيْنا، وذاتَ الوِشاحُ
كأنّما في الخُلْدِ قد زُوِّجَتْ
أرواحُنا، والوَصْلُ أَمسى مُباحْ
هَيْهاتَ للشّاعرِ مِن تَوبةٍ
ولن يُمِيتَ الحُبَّ طَعْنُ الرّماحْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الولي الشميريعبد الولي الشميرياليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح226