تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 20 فبراير 2017 05:10:00 م بواسطة عبد الولي الشميريالإثنين، 20 فبراير 2017 11:19:18 م
0 233
لعَينيها
وتَسألُني قَصيدتيَ الجديدةْ
وأحلامي وأوهامي العَنِيدَةْ
وأقلامي ويَسألُ كُلُّ حَرْفٍ
أُسَطِّرُهُ وآلامي العَديدةْ
لِمَنْ سَجَدَتْ حُروفُ الشِّعرِ حَتَّى
كَتَبْتَ لِعَينِها أَحلى قَصيدة؟
ينامُ النَّاسُ حَوْلَكَ في هُدوءٍ
وطَرْفُكَ أين لَحْظَتُهُ السَّعِيدةْ؟
فقلتُ: نَعَمْ أَرَقُّ النَّاسِ لُطْفًا
وأخلاقًا وآراءً سَديدةْ
تَخِرُّ لها القَصائدُ ساجِداتٍ
برغم البُعدِ، ليست بالبعيدةْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الولي الشميريعبد الولي الشميرياليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح233