تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 21 فبراير 2017 11:24:18 ص بواسطة عبد الولي الشميريالثلاثاء، 21 فبراير 2017 01:47:29 م
0 187
الهدى ثانية
لَمْلَمْتُ أَحزاني وأوجاعِيَه
وصِرْتُ لِلْعَودِ هُنا داعِيَةْ
وقُدْتُ مِن رَيَّا نَسيمِ الصَّبا
جيشَ رَياحينِ الهُدى ثانِيَةْ
حَسْبُ التَّصابي والصَّبايا الّذي
أَسْلَفْتُ مِن عُمْرِي وأَشْعارِيَهْ
كَهْلٌ تَصابَى وَيْحَ أَشجانِه
حَتَّامَ لا دُنْيا ولا باقِيَةْ؟
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الولي الشميريعبد الولي الشميرياليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح187