تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 16 مايو 2017 11:43:16 م بواسطة محمد سلطان اليوسفي
0 233
صنعاءُ تلعنُ حظَها
اليومَ تلعنُ حظَها صنعاءُ
وتَضِجُ من مأساتِها الأرجاءُ
صنعاءُ في ثوبِ الحدادِ حزينة
وبكـلِ بيتٍ مأتـمٌ وعـــزاءُ
في صبحِها ولى الجمالُ مودعًا
وبليلِها قَــدْ ماتتِ الأضواءُ
وجعٌ يحاصرُ أفقَها ومصائبٌ
ومقابـرٌ وشـوارعٌ خرســاءُ
وجه المدينةِ شاحبٌ كوجوهِنا
صنعاءُ نحنُ جميعنا تُعساءُ
ألْقَوْكِ في جُبٍ وما مِنْ منقذٍ
كَمْ أحْرقوكِ بنارِهمْ وأساؤوا
تركوك في قعرِ المجاعةِ عنوةً
يغتالُك الطاعون والحصباءُ
صنعاءُ وحدك في ظلامٍ حالكٍ
والجوعُ يفتُكُ فيك والبلواءُ
والخائنون المرجفون تآمروا
لـمْ يُنقـذوك لأنـهمْ جُبنـاءُ
وإلى العمالة يهرعون تهافتًا
يتسابقــون وكلهم عمــلاءُ
أنَّى لصنعاءَ الجريحةِ منقذٌ ؟!
وجميعُهمْ في وأدِها شركاءُ
صنعاءُ يُحْزِنُنِي شحوبُ جبينِها
وتهُـدُنِـي الأخبـارُ والأنباءُ
بنتُ الحضارةِ كيفَ شاخَ جبينُها
لتعـودَ بعـدَ جمالِها جـرباءُ ؟!
صنعاءُ إنا في ربوعِكِ نحتسي
وجـعَ السنينِ وكلنا سـجناءُ
هذي الوجوه الشاحباتُ جميعُها
سيعودُ يومًا نورُها الوضاءُ
هذي الشوارعُ لن يطولَ وجومُها
إن الـزمانَ يدورُ يـا صنـعاءُ
15 ـ 5 ـ 2017م
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد سلطان اليوسفيمحمد سلطان اليوسفياليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح233
لاتوجد تعليقات