تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 6 يناير 2018 02:33:07 م بواسطة يسرى هزاعالسبت، 6 يناير 2018 11:18:35 م
0 206
الرحيل
يا راحلاً صوته من صمت آهاتي
وغائباً حاضراً منفاه في ذاتي ..
هذي البداية سيفٌ شق خاصرتي
وموغلٌ نصله في عمق نبضاتي ..
ما للأماني وقد مادت براحلتي
والدهر أحرق أيامي ومرساتي ..
رحيلك اليوم موشومٌ على رئتي
و أنت نبض ونجمٌ في مداراتي ..
أغلقتُ بابي ولا أنوي مقايضةً
وذاك طيفك حلمٌ في مساءاتي ..
تاهت خطاي ولا نجمٌ يؤازرني
أضعت بوصلتي يا نور مشكاتي ..
دمعي يسح دما من نزف أوردتي
داويت جرحا وأدمتني جراحاتي ..
برئت من أحرفي من بوح قافيتي
أفرغت أوردتي نزفـاً بآهاتي ..
تبت يدا من طوى بالفقد أغنيتي
ومن أسالَ دموعي في مساراتي ..
لاحظ لي والنوى نزفٌ بذاكرتي
لا نجمةٌ لي ولا غيثٌ بغيماتي ..
يا أمس يا ماضياً يتلو حكايتنا
هلا أعود إلي نبضي وضحكاتي
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
يسرى هزاعيسرى هزاعسوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح206
لاتوجد تعليقات