تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 6 مايو 2018 02:35:20 ص بواسطة حمد الحجريالأحد، 6 مايو 2018 02:39:51 ص
0 440
مدينة حضرموت
فرصة من العمر ياليتها مانقضت
فى تريم المدينة علينـا مضـت
عند المحبين لى بعدهم ما اغمضت
مقلتى لا ولا ذقتـه لذيـذ القـوت
وشوقى الى الغناء مدينة حضرموت
***
ايامهم والليالى تمر فى انس
بس ما ودي الا معاهم وبـس
ووجوهم مسفرة ما دخلها غلس
يخرج الضيف مما شاهدة مبهوت
وشـوقـى الى الغناء مدينة حضرموت
***
عديت فى سفح عيديد ولحقت عد
كل ضامي وعطشان فوقة يـرد
ماحقت عدد محاسنه ولو جيت عد
ايش لبنان وايش العاصمة بيروت
وشـوقى الى الغناء مـدينة حضرموت
***
ولقيت غزلان مثناتهـا يرتعن
فيهن العاتقة والتى على اللبن
واللة لوما رميت السلب من زمن
ما بظنى يخالـف ميزري النبوت
وشوقى الى الغنـاء مدـنة حضرموت
***
فارقتهم والدمع من عيونى سبل
التذكار فـى خاطـرى لا يزل
يا ريت لى عندهم كن ولا محل
يكفل الراس لو حتى ثنعشر فـوت
وشوقى الى الغنـاء مدينة حضرموت