تاريخ الاضافة
الجمعة، 23 مارس 2007 05:05:21 م بواسطة راحلة الليل
0 737
ياسيدي ساعي البريد
يـا سيـدي ساعـي البـريـد
عنـدي خطـاب مـن جديـد
فأنـا سأكتـب مــا أشــاء
وأنـت تـقـرأ مــا تـريـد
لـكـنـه خـطــر وقـــد
يلقيـك فـي قفـص الحديـد
كــن ثـائـرا مـثـلـي ولا
تخشـى التـهـدد والوعـيـد
فـأنـا شهـيـد إن أمـــت
فلمـا تخـاف؟ ومـت شهيـد
إحـمـل خطـابـي عـاجـلا
واذهـب لهـارون الرشـيـد
فـلـدي الـــف قـضـيـة
ولـديــه الاف الـعـبـيـد
هـو نـائـم فــي قـصـره
بيـن الـجـواري والعبـيـد
وأنـا أنـام علـى رصـيـف
الفقـر فـي وطنـي المجيـد
وطني الذي قـد عشـت فـوق
تـرابـه طـفــلا ولـيــد
وطـنـي الــذي اسقيـتـه
عبـق الدمـاء مـن الوريـد
وطنـي الـذي اصبحـت فيـه
أعيـش صعلـوكـا طـريـد
يـا سيـدي ساعـي البـريـد
وطنـي يمـزق مـن جـديـد
حتـى خريطـتـه القديـمـة
غيـروهـا مــن جـديــد
لم يبقى مـن وطنـي سـوى
علم وسارية وذيـاك النشيـد
يـا سيـدي ساعـي البـريـد
وطني يباع بسعر كاس من نبيذ
فــي اقـــذر الـحـانـات
فــي حـــي الـرشـيـد
أتباع يا وطني علـى البـارات
بــا الـثـمـن الـزهـيـد
مــن بـاعـك؟ المـأمـون؟
أم هـــــــــــارون
أم ســلــطــانــنـــا
عــبـــد الـحـمـيــد
هم يسرقون الخبزمن افواهنـا
ليقـدمـوه الــى البـعـيـد
هم يسكنون الماجنات بيوتهـم
وانـا أعيـش هنـا شـريـد
الفـقـر يجلـدنـي بـسـوط
مــــــن حـــديـــد
وكأننـي أنـا مــن يـقـول
لسوطـه هـل مـن مـزيـد
هـم يقتلـون الحـب فيـنـا
يـقـتـلـون الـشــعــر
يـــغـــتـــالـــون
ابــيــات الـقـصـيــد
حتـى الحـروف الابجـديـة
اصـبـحــت ارهــــاب
فــــــي زمــــــن
الــــرشــــيـــــد
يـا سيـدي ساعـي البـريـد
أصبحـت كهـلا لــم أعــد
أقـــــوى عـــلـــى
الـعـيــش الـزهــيــد
قسـمـا بـربــك إنـنــي
لـم أعـرف العيـش الرغيـد
وأنا بـلادي منبـع الثـروات
يــا سـاعــي الـبـريـد
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حمد العصيميحمد العصيميالسعودية☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث737