تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 21 نوفمبر 2018 03:53:56 م بواسطة عزوزي علي أيمنانالأربعاء، 21 نوفمبر 2018 11:11:49 م
0 159
الْعُزْلَةُ
لا تتبعْ من سراب الفكر أخيلة
لتشغل النفس بالأحلام والأمـل
تبقى وحيدا فلا عون ولا سند
تعدو بك الوحدة القصوى بلا سبل
وتقتفي أثرا يغنيك عن سند
وذاك مقترح يفضي إلى خلــل
فارْبأْ بنفسك أن تنحاز منعــزلا
تجنبا للأذى واللغْـطِ والوَحَـل
***
وإن وجدت سبيل العيش مُتَّسِعا
ولم تجد حاجة للكد والعمل
أشقاك هَـــمٌّ مدى الأيـام تحملــه
من واجب ملـزم أو طارئ جـلل
أو حاجــة لقريب كنت عن كثب
راعيتها سلفا طـوعا بلا جـدل
*
وإن أفادتك أخطاء إِذِ اقْتُرِفَت
وأرهق الفكرَ ما أسلفت من زلل
ستكشف السبل الأجدى بتجربـة
أكيدة وترى المرغوب في مهــل
فاحرص على أن يكون الذنب منعرجا
نحو النجاة من الإحباط والفشل
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عزوزي علي أيمنانعزوزي علي أيمنانالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح159