تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 21 فبراير 2019 08:06:41 م بواسطة زاحم محمود خورشيدالسبت، 23 فبراير 2019 10:07:47 م
0 165
اهدني خاتما من لجين
هبيني خاتما من لجين
يفيض كوجهك بدر التمام ليؤنس
من وحشة السائرين الى بلادٍ هزيلة
وان بفصيه شذر العقيق
كبندقةٍ بنية الشاطئين
بمسراك مسرى العيون
يذكرني جذوة المقلتين اللتين
تشظيتا عتبا وغيلة
تطوف على اصبعي كل يوم
تميمة وجدٍ فانسى انيساً بديله
فداءاً لعينيك ماء العيون
لينبجس الدمع قبل البكاء
كسيف يخيف الفؤاد صليله
وأن لثغرك الف اعتذار
من الشهد حتى يروّى غليله
ولكنّ يا نبضة العاشقين
اتيتك قلبا من الذكريات
تعثّرني حتى اضعت دليله
فداءا لعينيك شذر الرمال
وتبر الصحارى كلون الحبارى تفر الى القلب حيرى
فترقى اليه سبيله
كنخل تسمر ملأ الفؤاد ويغرس فيه الفسيلة
انا لا احبك لانك انت الجميلة
وان بوجهك زهر الربيع
فصارت تنمّ عليك الخميلة
وان بقدك الف حسام
تجرد يقصي وجوه القبيلة
وليس لكون الغرام القديم
يؤز اللظى في النفوس القتيلة
ولكنّ انت يداك الحنان
تداوي كأيد المسيح النفوس العليلة
احبيني ايقونتي من جديد
فالذي مرّ عراك الطفولة
دعيني اقبل منك اليدين
وأرزخ تحت الظلال الظليلة
وان قبّلت منك الشفاه
فتلك البراءة يا حلوتي
وان قلوب الصغار لا تعرف معنى الرذيلة
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
زاحم محمود خورشيدزاحم محمود خورشيدالعراق☆ دواوين الأعضاء .. فصيح165