تاريخ الاضافة
السبت، 23 مارس 2019 07:28:56 م بواسطة هيثم الرصاص
0 285
لو كنتُ أدري
لو كنتُ أدرِيْ ما أطعتُ فؤاديْ
وَلَمَا تركتُ بهِ سبيلَ رشادِيْ
لو كنتُ أدرِيْ ما حَصرتُ مشاعِريْ
في وِدِّ مَنْ لا يحفظُونَ وِدادِيْ
قَدَرٌ عليَّ بأنْ أعيشَ مُعذّبَاً
فلتستريحُوا الآنَ يا حُسّادِيْ
تاهَتْ على دربِ العِتابِ مسرّتِي
وَكَبَتْ بدربِ الأمنِياتِ جيادِي
لا الروح روحِي لا الزمانُ وأهلهُ
زمني وأهلِي لا البلادُ بلاديْ
أُخفِيْ انتِكاسَاتيْ وَأكتُمُ لوعتيْ
والبُؤْسُ في قَسَمَاتِ وجهيَ بادِ
مُتَصبِّرٌ بِـ ( عَسَى ) و( ليتَ ) و( رُبما )
والحزنُ يفضحُنِيْ على الأشهادِ
ما عُدتُ أَدرِيْ كيفَ أُصبِحُ صاحِباً
فيْ هذهِ الدُّنيا وكيفَ أُعادِيْ
ما عُدتُ أدري ما الهوى وأنا الذي
بالأمْسِ كانَ دخُولُهُ ميلاديْ
ما عُدتُ أدريْ ما الشهورُ فكُلّها
عِنْدِيْ تراتِيْبٌ مِنَ الأعدادِ
ياربِّ إنّيْ ما شكوتُ تَبَرُّمَاً
كلّا فُعقبى الصبرِ عِندَكَ زادِيْ
لكِنَهُ جرحٌ يعِزّ شفاؤهُ
خفّفتهُ شِعراً بنزفِ مِدادِيْ
11-2-2019 م .
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
هيثم الرصاصهيثم الرصاصاليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح285
لاتوجد تعليقات