تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 30 يوليه 2019 09:04:34 م بواسطة زاحم محمود خورشيدالأحد، 11 أغسطس 2019 03:18:47 ص
1 95
بغداد يا وجه الشذى
فصّلت حبك من اساسي
حزنا يليق على مقاسِ
فحملته هماً بغمٍّ
فأستزاد من المآسي
حتى غدا شيباً وقور
الحزن اشتلهُ برأسي
خبّأته عن فرحة الندمان
اذ رتعوا بكأسي
وكشذرة محبوسة
ثكلى تنوح بعقد ماسِ
ادمنت حبك كربة
قلباً لروعك غير ناسِ
كفي ملامك حلوتي
طيفاً يطارد بالنعاسِ
ما كنت اعلم انّ قلبك
في التسامح جدّ قاسِ
بغداد يا وجه الشذى
غنجاً اثير بلا مساسِ
فثراك ارض الكاظمين
الغيظ ماجدة الغراسِ
بغداد يا عين على الجسرين
تنظر باختلاس
ما زلت امسية الهوى
جذلى تهيم بك الاماسي
بغداد يا دوح الذرى
ماأجتثّ غصنك نصل فأسِ
والعاذلون تهافتوا
مثل القرود على الكراسي
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
زاحم محمود خورشيدزاحم محمود خورشيدالعراق☆ دواوين الأعضاء .. فصيح95
لاتوجد تعليقات