تاريخ الاضافة
السبت، 3 أغسطس 2019 07:37:21 ص بواسطة حسن عامر آل عيسى
0 122
رغم الضروف ورغم تبديل الأحوال
رغم الضروف ورغم تبديل الاحوال
يبقى الأسد شامخ ولو زاد جوعه
والجوع ماهو عيب ذاقوه الابطال
العيب من يشبع وينسى ربوعه
كبّ الذي من يوم يحصل على مال
على معاريفه تغيّر طبوعه
كشخ ببشت وثوب وشماغ وعقال
وعلى المراكي قام يتكي بكوعه
ماينفع المحتاج لوكان بريال
قفل عن ابواب المراجل سموعه
وقت المهايط دوم يبذل ويختال
وأن قلت ابيك بعلم ياجيه روعه
والشجره اللى مايذري لها ظلال
أحرق عليها ماوراها نفوعه
حسن عامرآل عيسى
القصيده توصف صورة أسد جائع
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن عامر آل عيسىحسن عامر الشهريالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي122