تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 7 أغسطس 2019 02:28:28 ص بواسطة حسن شرف المرتضىالأربعاء، 7 أغسطس 2019 12:20:02 م
9 49
(أُتْسُوعةُ الــــهلاك )
وقـــال:َ أَمــِــتْ وأَمــِــتْ
أهـــــابَ ولـــم يـــلتــفتْ
فــــهـــزَّ وراعَ الــــدُّجــى
وأخــشى بأنْ يـفـتـئـتْ
فيـا جُــمــعــةً جُـمــعــةً
فأسْبِـتْ عـلى مَـنْ كُبِتْ
وَأَجْـهــِزْ على رأسـِهــمْ
وفي الذيلِ خبثٌ كُبِتْ
تَـسـَفْيـَنَـتِ الطـائراتُ
وَدَعوشَ فيـما نُـكـِتْ
أَعـــِدْ خـيـبـرًا خـيبرًا
همُ السّبتُ قُبحٌ سُبِتْ
فــبَــادِرْ ولا تبْــقِـهــمْ
وأُتســوعــةً لا تُبـــِتْ
بموسكو وفي التركِ مَنْ
تــأمــركَ حــتــى بــُهــتْ
إلــى آخــــرِ الــمــنحنــى
ودَرْعَاْ بــهــا من نـُـعِــتْ
وبــوّابـــةُ الموتِ قالتْ:
فُتــحــتُ لـكــي أنـْـفَــلِتْ
وبـــــالــنّــــتِّ أبـــدؤهـــا
وأخــتــمُ مـْـنْ دونِ نــِتْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن شرف المرتضىحسن شرف المرتضىاليمن☆ دواوين الأعضاء .. فصيح49
لاتوجد تعليقات