تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 17 أغسطس 2019 11:01:05 ص بواسطة عزوزي علي أيمنانالثلاثاء، 20 أغسطس 2019 01:17:38 م
0 144
نُغَالِبُ دُنْيَـانَا
نُغَالِبُ دُنْيانا بِحِرْصٍ يَشُـدُّنا
لِنُدركَها بالْجُهْدِ أو تَنْثَنِي طَـوْعا
صعودا إليها في تسلُّـق شاهق
نعالجُها والريحُ تصْفعُنا صَفْعا
وإِنِّي رأيت القوْمَ من بعد سُؤْدُدٍ
تَداعوا وخَرُّوا في جَنَادِلِها صَرْعَى
تعددت الأهواء وَاخْتَلَّ طرحُها
فبعضٌ على الرُّجْحَانِ من بعضنا أَوْعَى
وفي زَخَمِ الآراءِ نُدْلي بدَلْوِنــا
فرُبَّ اقْتِرَاحٍ قد نـزيد به نَفْعـا
لَعَلَّ مَسَاعِينا تَـؤُولُ لوِتْرِهَـا
وتُنْهِي انْفِصَاماً ظَلَّ في سيْرنا شَفْعا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عزوزي علي أيمنانعزوزي علي أيمنانالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح144
لاتوجد تعليقات