تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 2 سبتمبر 2019 08:36:31 ص بواسطة عزوزي علي أيمنانالإثنين، 2 سبتمبر 2019 01:11:05 م
0 255
الْعِبْــرَةُ
الله أَكبرُ مما اسْتَغْلَقَتْ سُبُلُــهْ
وضَاقَ عَنْ صَبْرِ من لم تُجْدِهِ مُثُلُـهْ
رأى السلوكَ سَوِيّـاً في تصرف من
يَحْتَـاطُ في حَـذَرٍ مِمَّا طَغَى خَلَلُـهْ
وأظهر الصُّبْحُ خَرْقاً في سفينتِـهِ
سَـريرَةٌ كُشِفَتْ لم تُخفِـها عِلَلُــهْ
فَقَدْ وَهَتْ حُجَجٌ أَبْدَتْ بِظَاهِرِها
صِدْقاً وَبَاطِنُها مَيْـنٌ كَبَـا جَـدَلُـهْ
فَصَارَ عبرةَ أهلِ العَصْرِ ما سَبقَتْ
مِنْ قَبْلِهـا آيـةٌ يَجْـري بها مَثَلُـهْ
صًدَّقت أقْـوالَهم والنَّفْسُ سَاذِجَةٌ
بِظَنِّـهـا الخيرَ في من عَابَـهُ عَمَلُــهْ
أَصَبْتَ أَمْ لَمْ تُصٍبْ فالحق مَطْلَبُـهُ
صَعْبٌ وَمَا خَابَ فِي طُلاَّبِـهِ أَمَلُـهْ
والظُّلْـمُ كَاللَّيل يُنْهِي الصُّبْحُ جَوْلَتَهُ
أَمَـا تَــرَاهُ تَـوَلَّى وَانْقَضـَى أَجَلُــهْ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عزوزي علي أيمنانعزوزي علي أيمنانالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح255
لاتوجد تعليقات