تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 5 سبتمبر 2019 02:22:38 م بواسطة د. ريم سليمان الخشالخميس، 5 سبتمبر 2019 02:33:18 م
91 254
كرب وابتلاء...(1)
إنّه الماء قد تلاك عليّا
يرشفُ الشوقَ للقاء ظميّا
طاهر النبع ماسُكبتَ غلّوا
لا وربي ولا جريتَ عتيّا
***
رفعة النهر أن يظلَّ دفوقا
يجرف الرجس غاسلا ونقيّا
***
لم يزل دفقك الزلال رحيبا
غامر القلب بالضياء نديّا
إنّه الحب (عترةٌ) من عبيرٍ
فاح فينا من ذروة الأفق ريّا
من غصونٍ إلى المكارم مدّت
هيكل الجذع قد سما علويا
***
جرّح الغدر نسغه واستباحت
عصفةُ الغيّ مااستطاب هنيّا
فتعرّت أوراقه يوم كربٍ
وابتلاءٍ طغى عليه بغيّا
***
يلعن الله والسماء وقلبي
كلّ طاغٍ مغطرسٍ قامَ غيّا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ريم سليمان الخشريم سليمان الخشسوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح254
لاتوجد تعليقات