تاريخ الاضافة
الجمعة، 13 سبتمبر 2019 02:11:46 م بواسطة محمد بن عبد الله الخليلي
0 11
مكة روحي
الحمد لله في غُدْوي وترويحي
بعدّ أحرف من لبّى بتسبيح
والشكر لله مقروناً بتلبيةٍ
في كل مَمْسىً بأيامي وتصبيح
ما جئت مكة إلا والهوى روحي
فكل شيء بها يُشجي بما يوحي
الله أكبر تُحيي كل جارحة
والحمد لله تشفي كل مجروح
يعلو الأذان فتعلو النفس طامعة
فيما لدى الله من فوز ومربوح
والناس حولي صُوّام قد اجتمعوا
عند الأذان لإفطار وترويح
وقد رُزئتُ بخسراني فما التفتت
نفسي لصوم بل التذّت بمسموح
أقول للنفس والبيت الحرام على
مرمى من العين بوحي بالهوى بوحي
والنفس مثقلة بالوزر ما فتئت
تبكي فقلت لها نوحي إذن نوحي
لا تقنطي رحمة المولى قد اتسعت
لكل شيء فلا تأسيْ بتبريح
واستجمعي للدعا كل القوى فزعاً
فالله يسمع لو بوحاً بمبحوح
يا نفس هأنذا أرخي الستار على
بطاح مكة لا أدلي بتصريح
وأكتفي رغم آلام الفراق وما
ينتاب روحي من شوق بتلميح
وللسماء يد بيضا تباركنا
بعد الطواف بتهليل وتسبيح
قَطْرٌ يقبّل بيت الله يلثمه
وبعده طاف بالساحات والسوح
غيث همى وكأن الله أرسله
طُهراً لنا بين تبشيرٍ وتفريح
مودّعاً وكأني لم أزُرْ أبداً
كأنما العين تغريني بتلويح
فالقلب في رغب والجسم في نصب
والعين جادت بدمع غير مفضوح
نعم بكيت بقلب ليس يعلمه
إلا إلهي بدمٍّ منه مسفوح
بدءاً في مكة - 25 ربيع الاول 1440 هـ - 3 / 12 / 2018 م وانتهاءً في الطائرة في اجواء جدة - 26 ربيع الاول 1440 هـ - 4 / 12 / 2018 م
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد بن عبد الله بن علي الخليليمحمد بن عبد الله الخليليعمان☆ دواوين الأعضاء .. فصيح11
لاتوجد تعليقات