تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 27 سبتمبر 2019 12:41:38 م بواسطة عبده فايز الزبيديالجمعة، 27 سبتمبر 2019 05:04:17 م
0 139
كـالـبُنِّ فـي الـمِغْلاةِ عـانقَ هَـيْلَا
عـانقتُ طـيفك واعـتنقتك وَيْـلَا
كـالـبُنِّ فـي الـمِغْلاةِ عـانقَ هَـيْلَا
وتـغـيبُ عـنَّـيَ وادكــارُكَ حـاضرٌ
وإخــالُ نـبضيَ إنْ رأيـتك خَـيْلَا
مـثلُ السحابِ على سواك وإنَّنيْ
إنْ شئتِ جئتكِ دونَ غيركِ سَيْلَا
يــــا أنـــتَ تــنـأَ بـالـنـهارِ تَــدَلُّـلَا
إيـــاكَ تحبس نور طيفك لَـيْـلا
(كيلا) مللت سماعها وحروفها
فإلى متى يأتمّ عذرك (كي لا)
لا تـتـبعي أمـرَ الـتَّصابيْ والـجَفا
كــمْ عـذبتْ خُـودُ الـملاحة قَـيْلَا
كـمْ خـلَّدَ الـشعراءُ مَنْ عَشقُوهمُ
أرأيــت قـيـساً كـيـفَ خـلَّدَ لَـيْلَى
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبده فايز الزبيديعبده فايز الزبيديالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح139