تاريخ الاضافة
السبت، 19 أكتوبر 2019 01:47:02 ص بواسطة عبده فايز الزبيدي
0 122
عين المسافة
عـنـدَ الــوداعِ ومــا أدراكَ مــا ألـمِي
تـحجَّرتْ لـفظةُ الـتَّوديعِ فوقَ فمِي
تفرعَ الدَّربُ واحتارتْ خُطَى قدمِي
ومــا وجــدتُ طـريـقاً غـيرَ مُـنقسمِ
ولـلـمـسافةِ عــيـنٌ لــيـسُ يَـفْـقَـؤُها
إلا الـمسيرُ ، وبـعضُ السَّيرِ غيرُ كَمِي
جـفَّـتْ عـيـونٌ عـلى أطـلالِ راغِـيَةٍ
عـند الـتَّشوُّفِ جـاء الـشيءُ كالعَدمِ
فـــلا مـشـاعرَ فــي أحــداقِ قـافـلةٍ
كــأنَّـنَـا صَــنَــمٌ يــرنُـو إلـــى صَــنـمِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبده فايز الزبيديعبده فايز الزبيديالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح122