تاريخ الاضافة
الإثنين، 26 مارس 2007 03:12:35 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 833
يا خَلِيلَيَّ أسْقِيَانِيَ كِاسا
يا خَلِيلَيَّ أسْقِيَانِيَ كِاسا
ثُمَّ كَأْساً حَتّى أَخِرَّ نُعَاسَا
إنَّ في الغُرْفَة ِ التي فَوْقَ رَأْسِي
لأُنَاساً يُخَادِعُونَ أُنَاسَا
يَشْرَبُونَ المُعَتَّقَ الرَّاحَ صِرْفاً
ثُمَّ لا يَرْفَعُونَ لِلزَّوْرِ رَاسَا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الأقيشر الأسديغير مصنف☆ شعراء مخضرمون833