تاريخ الاضافة
الإثنين، 26 مارس 2007 03:17:49 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 860
أَقُولُ وَالكَأْسُ فِي كَفِّي أُقَلِّبُها
أَقُولُ وَالكَأْسُ فِي كَفِّي أُقَلِّبُها
أُخَاطِبُ الصِّيدَ أَبْناءَ العمالِيقِ
إنّي يُذَكرُنِي هِنْداً وَجَارَتَها
بِالطَّفِّ صَوْتُ حَمَامَاتٍ عَلَى نِيقِ
أَفْنَى تِلاَدِي وَمَا جَمَّعْتُ مِنْ نَشَبٍ
قَرْعُ القَوَاقِيزِ أفْوَاهَ الأَبَارِيقِ
كأَنَّهُنَّ وأيْدِي الشَّرْب مُعْمَلَة
ٌ إذَا تَلأْلأْنَ فِي أيْدِي الغَرَانِيقِ
بَنَاتُ مَاءٍ مَعاً بِيضٌ جَآجِئُهَا
حُمْرٌ مَنَاقِيرُها صُفْرُ الحَمَالِيقِ
أَيْدِي سُقاة ٍ تَخِزُّ الأَرْضَ مُعْمَلَة
ً كَأَنَّما أَوْبُها رَجْعُ المَخَارِيقِ
هِيَ اللَّذَاذَة ُ مَا لَمْ تَأْتِ مَنْقَصَة
ً أوْ تَرْمِ فِيهَا بِسَهْمٍ سَاقِطِ الفُوقِ
عَلَيْكَ كُلُّ فَتًى سَمْحٍ خَلاَئِقُهُ
مَحْضِ العُرُوقِ كَرِيمٍ غَيْرِ مَمْذُوقِ
وَلاَ تُصَاحِبْ لَئِيماً فِيهِ مَفْرَقَة
ٌ وَلاَ تَزُورَنَّ أصْحَابَ الدَّوَانِيقِ
لاَ تَشْرَبَنْ أَبَداً رَاحاً مُسارَقَة
ً إلاّ مَعَ الغُرِّ أَبْنَاءِ البَطَارِيقِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الأقيشر الأسديغير مصنف☆ شعراء مخضرمون860